أوتلو جيمنج: دعم تطوير صناعة الألعاب الإلكترونية في الوطن العربي ضرورة

قال صانع المحتوى الأردني أوتلو جيمنج، إن توجيه دعم مادي ومعنوي لتطوير صناعة الألعاب الإلكترونية في الوطن العربي بات ضرورة في ظل التنافس بين الدول للحصول على أكثر متابعين للألعاب الإلكترونية، بعدما صارت هذه الصناعة مصدرا من مصادر الدخل القومي وتدر أموالا طائلة.

وأوضح أن الطلب المتزايد على هذه الألعاب الترفيهية من الشباب يستلزم تشجيع الشركات عليها، خصوصا الشركات الناشئة العاملة في البرمجيات، منوها بأن عدم وجود لعبة عربية خالصة خسارة كبيرة على الاقتصاد، ويمكن أن يكون بداية لاستقطاب ملايين الشباب الغربي لهذه الألعاب العربية.

وطالب صانع المحتوى الأردني أوتلو جيمنج، بتوفير دورات تعليمية وورش عمل في كليات الحاسبات والمعلومات والنوادي التكنولوجية لكل من يهتم بهذه الألعاب وتطويرها، ليكون لدينا جيل قادر على الابتكار واختراع لعبة عربية، لافتا إلى أن أي لعبة عربية ستضمن الولاء والانتماء بعكس الألعاب الأخرى التي قد تضر كثيرا من الناحية الاجتماعية.

ونوه بأن هناك آلاف من الشباب العربي الذين يمكن أن يكونوا نواة، لفريق عربي تكنولوجي قادر على ابتكار العديد من المنتجات التكنولوجية ومنها الالعاب الالكترونية التي يتجه إليها ملايين الشباب حول العالم حاليا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق