البنك الأوربي لإعادة الإعمار والتنمية يعزز شراكته مع بنك QNB لدعم الاقتصاد الأخضر

كتبت: وفاء حسين
أكد البنك الأوربي لإعادة الإعمار والتنمية على سعيه لتعزيز الشراكة مع بنك QNB لدوره الرائد في تحويل مشاريع الإقتصاد الأخضر إلى قصص نجاح، حيث يُولي البنك اهتمامًا خاصًا بالمشروعات التي تهتم بدمج الحلول المستدامة، واستخدام الطاقة المتجددة خاصةً تمويل مشاريع الشباب رواد الأعمال للاستثمارات الخضراء والشركات الصغيرة والمتوسطة في مصر، وهو ما يؤثر إيجابًا على البيئة والمجتمع.
كما يأتي ذلك في إطار استراتيجية بنك QNB الأهلي لدعم الاقتصاد الأخضر والتنمية المستدامة وتطوير مصادر الطاقة المتجددة.
ويقوم البنك الأوربي لإعادة الإعمار والتنمية بتمويل الشركات الصغيرة والاستثمارات الخضراء في مصر من خلال تقديم 82 مليون دولار أمريكي إلى بنك QNB الأهلي الذي يعد أكبر البنوك التجارية في مصر.
ويمثل التمويل قرض بمبلغ 17 مليون دولار أمريكي تحت برنامج تمويل الاقتصاد الأخضر في مصر(GEFF)، بالإضافة إلى قرضين بمبلغ إجمالى يصل إلى 54 مليون دولار مقسمة إلى 13.5 مليون يشارك الصندوق الأخضر للمناخ في تمويلها، وقرض يصل إلى 11.5 مليون دولار للمشروعات الصغيرة.
ويقوم بنك QNB الأهلي باستخدام هذه الحقيبة التمويلية المقدمة من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية إلى تسهيلات وقروض يتم منحها للشركات الخاصة بهدف مساعدتها على التكيف مع التغيرات المناخية وإستخدام حلول الطاقة المتجددة للحد من إهدار الماء والطاقة.
كما سيتم دعم برنامج التمويل بمساعدة تقنية بقيمة 3.1 مليون دولار أمريكي ومنح بقيمة 9 مليون دولار أمريكي مقدمة من الاتحاد الأوروبي وعدد من البلاد المشاركة في الصندوق (أستراليا، فنلندا، فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، هولندا، النرويج، السويد، الصين، والمملكة المتحدة) مع الصندوق الأخضر للمناخ.
وقال محمد الديب، رئيس مجلس الإدارة و العضو المنتدب لبنك QNB الأهلي: “نتطلع دائمًا إلى تعزيز شراكتنا مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية من خلال هذه البرامج المثمرة لتحقيق أهدافنا المشتركة والتي تطمح الي تطوير قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، والتجارة الدولية بمصر، وكذلك تعزيز الاقتصاد الأخضر وهي عناصر أساسية لتنمية الاقتصاد المصري وتتماشى مع طموحنا لتنمية الدولة”.
وقال جورجين ريجتيرنج، النائب الأول لرئيس البنك الأوربي لإعادة الإعمار والتنمية ” نود أن نعرب عن سعادتنا البالغة للشراكة مع بنك QNB الأهلي الذي يعد طرف استراتيجي رئيسي يساعد على تطوير قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم في مصر والاسهام في التخفيف من اثار تغير المناخ، وسيعزز الاتفاق الموّقع دور القطاع الخاص في زيادة كفاءة الطاقة وخفض الأضرار البيئية، ويساهم ذلك في تهيئة بيئة مرنة وجعل اقتصاد الدولة اكثر قدرة علي المنافسة العالمية”.
ويعمل برنامج تمويل الاقتصاد الأخضر (GEFF) من خلال شبكة تضم اكثر من 140 مؤسسة مالية محلية في 26 دولة، يدعمها ما يقرب من 4.2 مليار من التمويل المقدم من البنك الأوربي لإعادة الإعمار والتنمية لصالح 130 ألف عميل منذ إنشائه.
ويُجدر بالذكر أن تلك المشاريع قد أدت إلى تخفيضات سنوية في انبعاثات ثاني اكسيد الكربون، والتي تزيد على 7 ملايين طن.
وشهدت شراكة الصندوق الأخضر للمناخ والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، قيام الصندوق بدعم ستة برامج للبنك بقيمة 830 مليون دولار أمريكي.
ويعد الصندوق الأخضر للمناخ أكبر صندوق للمناخ في العالم يدعم جهود الدول النامية للاستجابة لتحدي تغير المناخ.
ويجدر بالذكر أن مصر تعد عضوًا مؤسسًا في البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية منذ تأسيسه عام 2012 حتى الآن، وقد استثمر البنك قرابة 6 مليار يورو في 115 مشروعا في مصر.
وتشمل مجالات استثمار البنك الأوروبي لإعادة الاعمار والتنمية؛ القطاع المالي، والصناعات الزراعية، والقطاع الصناعي، وقطاع الخدمات، فضلًا عن مشاريع البنية التحتية مثل الطاقة والمياة وخدمات الصرف الصحي ودعم خدمات النقل.
ويُعد بنك QNB الأهلي واحد من المؤسسات المالية الرائدة في مصر التي أنشات في إبريل ١٩٧٨ وهو يحتل المرتبة الثانية ﻛـأكبر ثاني بنك خاص في مصر، هو بنك متكامل الخدمات ينظم مختلف الخدمات التجارية المتنوعة في نموذج متوازن يشمل تقديم الخدمات المصرفية للشرﻛﺎت، الإفراد، والمؤسسات و قد أسس البنك مجموعة من الشرﻛﺎت التابعة له في مختلف المجالات.
وتشمل شبكة فروع البنك +227 فرع بجميع أنحاء الجمهورية، وتعد أحد وسائل تعزيز الخبرات وتوفير الاستشارات وتخدم أكثر من 1000000 عميل في مصر، بالإضافة إلى مركز اتصال على مدار الساعة، من شأنه تسهيل الوصول إلى النظام المصرفي، وذلك بالإضافة إلى أحدث حلول الدفع المبتكرة مثل فيزا، باى إن جو، معاك اونلاين، وجميع الخدمات المصرفية الإلكترونية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق