التوعية الأسرية يبدأ فعالياته بجنوب سيناء

بوابة الحدث – علاء محمود

انطلقت صباح اليوم الأربعاء فعاليات اللقاء الجماهيري السادس للتوعية الأسرية والمجتعية الذي ينظمه ويشرف عليه مركزُ الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية بمحافظة جنوب سيناء الحبيبة تحت عنوان:
«الأسرة المصرية: ثقافة.. تنشئة.. بناء»

حضر الجلسةَ الافتتاحيةَ السيد اللواء خالد متولي مستشار محافظ جنوب سيناء للعلاقات الخارجية والدولية، والشيخ علي خليل رئيس قطاع المعاهد الازهرية، والشيخ أسامة هاشم الحديدي المدير التنفيذي لمركز الأزهر العالمي للفتوىٰ الإلكترونية، والمقدم تامر أبو العافية المستشار العسكري للمحافظة، والشيخ عمر مصطفي يونس رئيس الإدارة المركزية لمنطقة جنوب سيناء.

كما حضر الجلسةَ -أيضًا- العديدُ من القيادات التنفيذية، والشعبية، والشبابية، والنسائية، بالمحافظة.

وقد ألقىٰ الحديدي الكلمة الافتتاحية للقاء، تناول فيها دور المرأة، وعناية الأزهر الشريف بها، وما يوليه لها فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر من رعاية؛ والذي وجه بإنشاء قسم خاص لفتاوى النساء مختص بالإفتاء في كل مايهم المرأة المسلمة.

كما تناول دورَ المركز في لم شمل الأسرة المصرية واستقرارها، ومايقوم به برنامج التوعية الأسرية والمجتعية في تثقيف المقبلين علىٰ الزواج أو المتزوجين فعليًّا لتقليل حالات الطلاق.

ثم ألقىٰ الشيخ علي خليل كلمةً بيَّن فيها أن جميع أفراد المجتمع لهم دور في إصلاح ما يدب من خلافات بين الأزواج؛ فإصلاح ذات البين ليس موكولًا – فقط- للعلماء والأئمة والمتخصصين في علم الاجتماع والنفس، وأن من أبرز وأهم أسباب الطلاق غيابَ ثقافة تكوين الأسرة، وتربيةُ أبناء صالحين لن يكون إلا بنشأتهم في كنف أسرة مستقرة صالحة.

ثم تناول اللواءُ خالد متولي في كلمته أهمية استقرار الأسرة، وأنها السبيل الوحيد لبناء وطن قوي قادر علىٰ مواجهة التحديات.

عُقدت الجلسة الافتتاحية في مقر محافظة جنوب سيناء بالطور.
وتستمر فعالياتُ اللقاء الجماهيري بالمحافظة حتىٰ 30 من ديسمبر الجاري.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق