خطر «كورونا» يُهدد صناعة السيارات في العالم(تقرير)

السبع: مصر مؤهلة لتوطين صناعة السيارات والمغرب تنتج 404 ألف سيارة فقط سنويًا

إيهاب الديك – محمد الإمبابي

صرح علاء السبع عضو الشعبة العامة للسيارات أن تأثير فيروس كورونا الجديد إذا استمر لفترة فتأثيره سيمتد لقطاع السيارات وغيره من الصناعات الأخري وأكد علي أن مصر أمامها فرصة كبيرة لتوطين صناعة السيارات في ظل التسهيلات الحكومية الأخيرة ومنافسة السوق المغربي الذي لايتعدي إنتاجه 404 سيارة سنويا، وهو رقم صغير جدا بالمقارنة بالدول المنتجة للسيارات.

وقال السبع في تصريح خاص للحدث الاقتصادي أن كثرة المعوقات التي واجهها المستثمرون سابقا، في صناعة السيارات من بطء في القرار وروتين، انتهت حاليا مع صدور قانون الاستثمار ونظام الشباك الواحد وكلها ساهمت في تسهيل الإجراءات وهو مايمنح مصر فرصة كبيرة لتوطين صناعة السيارات والصناعات التكميلية علي وجه الخصوص.

وأضاف أن  المغرب بدأت منذ سنوات العمل علي جذب مصنعي السيارات من خلال تسهيلات ضريبية وتبسيط للإجراءات ماجعلها تسبق مصر في قطاع صناعة السيارات، غير أن الوقت قد حان مع الإصلاحات الاقتصادية الأخيرة، والإمكانيات اللوجستية والبشرية التي تتمتع بها مصر أن تصبح واحدة من أهم منتجي السيارات في المنطقة.

وأشار السبع إلي أن قطاع السيارات في مصر حقق مبيعات قدرها 180 ألف سيارة، علما بأن القطاع كان يستهدف بيع 500 ألف سيارة، مشيرا أن “الخاسر الأكبر من عدم رواج سوق السيارات هو الموزع والتاجر”.

وبخصوص أسعار السيارات والتخفيضات الأخيرة، أكد عضو الشعبة العامة للسيارات أن الأسعار مرتبطة بالدولار، والجميع شاهد كيف تم تخفيض الأسعار بالتوازي مع انخفاض الدولار، ومصلحة التجار في خفض الأسعار وزيادة الإقبال علي الشراء من جانب العملاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق