بتكلفة 400 مليون جنية .. تأهيل الترع بمحافظة أسيوط

كتب: محمود سيداحمد

أجري اللواء عصام سعد محافظ أسيوط، بعض أعمال تأهيل وتبطين ترعة بانوب ظهر الجمل بمركز ديروط وذلك ضمن أعمال المرحلة الأولى من المشروع القومي لتبطين الترع والذي يجري تنفيذه ضمن خطة وزارة الري ويصل عددها في المرحلة الأولى حوالي 23 ترعة على مستوى المحافظة بتكلفة إجمالية تصل إلى 400 مليون جنيه تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية بترشيد الفاقد من المياه بكافة الطرق الممكنة وتحسين الرى .
حيث بدأ المحافظ جولته بتفقد أعمال تبطين ترعة بانوب ظهر الجمل وتابع مراحل التنفيذ مصدرًا تعليماته لرئيس المركز بمراعاة الاشتراطات الفنية والمواصفات القياسية في التنفيذ والمتابعة المستمرة للأعمال التي يجرى تنفيذها قبل عملية الاستلام الابتدائي للأعمال ومراجعة كافة الأعمال ميدانيًا وفقا للاشتراطات والمواصفات.
وأشار محافظ أسيوط، إلى أهمية المشروع القومي لتأهيل وتبطين الترع والذي تنفذه وزارة الري والموارد المائية تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية واصفًا اياه بإنه بمثابة “نقلة حضارية” تسعى إليها الحكومة المصرية في قرى ونجوع مصر لتطوير شبكة الترع والمصارف فيها ونقلها إلى شكل حضاري يساعد على تحسين البيئة والحد من التلوث وصولًا إلى مردود اقتصادي واجتماعي ملموس في تلك المناطق المحرومة.
وأكد محافظ أسيوط، علي أهمية تبطين الترع والمصارف التي تتفرع من نهر النيل بهدف تقليل الفاقد من المياه ووصولها إلى نهايات الترع التي كانت تعاني من ضعف المياه وحل مشاكل المزارعين بالقرى والنجوع مشددًا على المتابعة المستمرة والزيارات الميدانية لتنفيذ الأعمال والتأكيد على مراعاة الاشتراطات الفنية في التنفيذ والمتابعة المستمرة للأعمال التي يجرى تنفيذها بقرى ومراكز المحافظة تحت اشراف مسئولى الرى ورؤساء المراكز والاحياء.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق