بريطانيا تشهد تراجع لسوق السيارات بالرغم من إعادة الفتح

بوابة الحدث – محمد الإمبابي

شهد قطاع السيارات في بريطانيا انخفاضا، بعد أن كشفت بيانات عن تسجيل 145 ألف سيارة فقط خلال يونيو الماضي، بالرغم من استئناف النشاط الاقتصادي ورفع الحظر المفروض.

وأضهر بيان صادر عن جمعية صناع وتجار السيارات الجديدة في بريطانيا أن مقارنة بعدد السيارات المسجلة خلال يونيو 2019، فإن التراجع خلال يونيو 2020، بلغ الثلث، بالرغم من رفع تدابير العزل المفروضة لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقدرت الجمعية حجم التراجع في سوق السيارات بشكل عام بنسبة 50%، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، ويأتي تقرير جمعية صناع وتجار السيارات بعد مرور شهر من رفع التدابير الاحترازية في الأول من يونيو الماضي.

 

إيقاف مصنع نيسان في بريطانيا لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد

بالرغم من رفع الإجراءات الاحترازية، إلا أن العمل داخل مصانع السيارات البريطانية لم يعود مرة أخرى في ظل تقليص مصانع السيارات لعدد العمالة وطاقتها الإنتاجية، لتحقيق التوازن بين العرض والطلب.

وبحسب بيانات رسمية، فأن الاقتصاد البريطاني يمر بوضع سيء بعد أن تقلص بأكبر نسبة منذ أواخر السبعينيات، وانخفاض حجم الإنفاق؛ بسبب إجراءات الإغلاق لمنع تفشي فيروس كوفيد-19.

وذكر مكتب الإحصاء الوطني في بريطانيا أن الناتج المحلي تراجع بمقدار 2.2% خلال الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2019.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق