غليان داخل الوسط الصحفي.. سيد علي يعلن تضامنه ويطالب ضياء رشوان بتكويد الصحف وعقد لجنة تحت التمرين

كتب – علاء خليفة

أعلن الإعلامي سيد علي، تضامنه مع الصحفيين المتضررين من قرار مجلس النقابة بفتح الباب لـ”المؤجلين”، دون تحديد موعد رسمي لـ لجنة تحت التمرين للصحفيين الجدد، والجرائد التي لم يتم تأكيدها حتى الآن، رغم صدور بيان رسمي من نقابة الصحفيين في عهد عبد المحسن سلامة، رئيس مجلس إدارة الأهرام الحالي، والذي أقر بأحقية تكويد 8 جرائد.

وأضاف سيد على خلال تقديمه برنامج ” حضرة المواطن” المذاع على قناة الحدث اليوم، أن الجميع عانى قبل دخول النقابة ولذلك نطالب النقيب و أعضاء المجلس بحل تلك المشكلات التى يعانى منها الصحفيين.

كانت لجنة القيد قد قررت برئاسة خالد ميرى وكيل نقابة الصحفيين فتح الباب لـ”المؤجلين” من لجنة تحت التمرين فى الفترة من ٢٧ سبتمبر الى ١١ اكتوبر ٢٠٢٠ لاستكمال الاوراق، والتى تشمل خطاب جهة العمل و برنت التامينات .. وذلك تمهيدا لانعقاد اللجنة.

وأكد ميرى أن اللجنة ستبحث فور انتهاء إجراءات لجنة “المؤجلين” فتح باب التقديم للجنة الجديدة تحت التمرين ، وتدرس اللجنة أيضا أن تتضمن المقابلة التى ستجريها مع المتقدمين الجدد للجنة تحت التمرين أسئلة تحريرية بالإضافة إلى الأسئلة الشفوية المعتادة ، وذلك استكمالا لعملها بضمان الشفافية الكاملة فى اختيار المتقدمين للانضمام إلى النقابة، الأمر الذي أغضب الصحفيين مناشدين نقيب الصحفيين بتحديد لجنة تحت التمرين قريبا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق