غير مصنف

وليد الدالي يوضح عوامل الخطر المقترنة بالقرحة الوريدية

حسام الحرباوي

أوضح الدكتور وليد الدالي استشاري جراحة الأوعية الدموية والقسطرة الطرفية بقصر العيني، أن القرحة الوريدية هي عبارة عن الجروح والتقرحات التي تحدث نتيجة خلل في وظائف الصمامات الوريدية، وعادة أوردة تمثل من 70% إلى 90% من نسبة حالات الإصابة بقرح الساق وغالبا ما تصيب الجزء الداخلي من الساق وتكون مؤلمة جدا.

وقال الدكتور وليد الدالي، إن عوامل الخطر لحدوث قرحة الساق تكمن فى السمنة حيث تزيد البدانة من خطر ارتفاع ضغط الدم الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى تلف الأوردة في الساقين كما إن بقاؤها متوقفة عن الحركة لفترة طويلة وهذا يمكن أن يؤدي إلى إضعاف عضلة ربلة الساق ومن عوامل الخطر الخثرات الدموية التي تحدث داخل الساق، والتي يمكن أن تتلِف الصمامات داخل الأوردة وتورم وتضخم الأوردة الناجم عن خلل بالصمامات وإصابة سابقة في الساق، مثل كسر العظم، والتي قد تسبب جلطة وريدية عميقة.

وأضاف الدكتور وليد الدالي من ضمن عوامل الخطر أن مرض السكري يسبب ضعف الدورة الدموية وزيادة خطر قرحات الضغط ومع التقدم فى العمر تصبح الدورة الدموية عموما أقل كفاءة لدى التقدم بالعمربالإضافة الى مرض الشرايين المحيطية وانسداد الشرايين في الساقين والذي يسببه التدخين غالبا.

وأكد الدكتور وليد الدالي، أنه يمكن أن تلتئم قرحة الوريدية إما عن طريق تطبيق ضغط قوي ومتواصل مع ضمادة أو جوارب أو علاج السبب الكامن وراء القرحة ويمكن استخدام كلا العلاجين على حد سواء وفي وقت واحد في الوقت المناسب .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Lynn Swann Womens Jersey 
إغلاق
إغلاق