قانون المرور الجديد يمنع مالك السيارة من عمل أكثر من مبايعة للسيارة

بوابة الحدث – محمد الإمبابي

وافق مجلس الوزراء على عدد من التعديلات الخاصة بقوانين المرور فيما يخص نقل ملكية السيارات ضمن مشروع تعديل قانون المرور، بعد أن تسبب عدم وجود ألية منظمة لعمليات نقل البيع داخل قطاع السيارات في العديد من حوادث النصب كما أشارت الحدث في انفرادها الأسبوع الماضي أن الكثير من عمليات النصب تتم داخل قطاع السيارات بسبب إمكانية إصدار توكيلات متعددة من مالك السيارة لأكثر من مشتري دون ضابط أو رابط وعدم وجود سيستم ألكتروني يربط بين مكاتب الشهر العقاري، وهو ماقام مجلس الوزراء خلال اجتماعه بالموافقة على عدد من التعديلات الخاصة بقانون المرور فيما يتعلق بإجراءات نقل الملكية.والتي ستسهم في الحد من انتشار هذه الظاهرة التي تضرر منها الكثيرين كما سبق وذكرت الحدث.

وجاء البيان الصادر من مجلس الوزراء ليؤكد أن التعديلات بهدف تفادي المشكلات التي تنتج عن “توالي عمليات البيع” ولذلك تمت إضافة فقرة جديدة للمادة 19 من قانون المرور، وبموجب هذه المادة لن يكون مسموحا لصاحب السيارة بنقل ملكيتها سوى مرة واحدة فقط، سواء عن طرق عمل توكيل أو عقدبيع نهائي، مع عدم أحقيته بإصدار توكيل ثان، كذلك نصت الفقرة الجديدة على وجوب “نقل ملكية السيارة في مدة أقصاها 3 شهور من تاريخ التوكيل الصادر” وإلا اعتبر التوكيل لاغي وليس له صفة قانونية.

وجاء في مشروع القانون إضافة فقرة جديدة للمادة 22 وهي تخص تجديد رخصة السيارة، ونصت على أن تجديد الرخصة يكون بطلب من صاحبها، ويجوز التجديد أيضا للأشخاص الطبيعيين بتوكيل “لمرة واحدة فقط” من صاحب السيارة يكون صالح للاستخدام لمدة ثلاثة شهور من تاريخ استخراجه، وبالنسبة للأشخاص الاعتباريين فالتجديد يسمح به من خلال توكيل عام ساري العمل لعام ميلادي منذ وقت استخراجه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock