محمود زكريا: عمليات التكميم تصل بحجم المعدة إلى 15% من حجمها الأساسى

قال الدكتور محمود زكريا الجنزوري أستاذ جراحات السمنة والسكر بجامعة عين شمس، وعضو كلية الجراحين الملكية بإنجلترا، إن جراحات السمنة المفرطة مجموعة من العمليات الجراحية؛ يتم اجرائها لمصابى السمنة المفرطة من اجل إنقاص وزنهم المفرط والوصول بهم إلى الوزن المثالى المطلوب.

وأوضح الدكتور محمود زكريا، أن عملية تكميم المعدة بالمنظار هي عملية جراحية آمنة يتم من خلالها استئصال جزء كبير من المعدة عن طريق المنظار والذى قلل الكثير من معدل حدوث المضاعفات بل إن المريض يستطيع الخروج من المستشفى بعد يوم واحد.

أضاف الجنزوري، أن المريض يستطيع التحرك بعد العملية كما أنه يستطيع العودة إلى عمله والى حياته الطبيعية فى خلال اسبوع من اجراء عملية التكميم.

وذكر الدكتور محمود زكريا، أن عملية تكميم المعدة بالمنظار أصبحت أحد أشهر عمليات إنقاص الوزن ويتم اجرائها بالمنظار من خلال 3 فتحات كل فتحة تصل إلى واحد سنتيميتر أو أقل من نصف سنتيميتر مما يساعد على عملية الشفاء والتئأم الجروح بعد العملية بشكل سريع جدا.

وأكد الدكتور محمود زكريا الجنزورى، أن الهدف من وراء عملية تكميم المعدة تحويل المعدة كبيرة الحجم إلى معدة صغيرة الحجم فى حجم الموزة الصغيرة بإستخدام أحدث الدباسات الجراحية الأمريكية.

وأشار أستاذ جراحة السمنة والسكر، إلى أنه بعد جراحة عملية تكميم المعدة بالمنظار تصبح المعدة مثل أنبوب صغير جدا تصل سعته من 75 إلى 100 ملليمتر والتى تعتبر أصغر بكثير من حجم المعدة حال السمنة المفرطة حيث يصبح حجم المعدة الجديد 15% من حجم المعدة قبل العملية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق