مدير عام في المصرف المتحد تتبرع بثمن لوحة «هاند ميد» في مزاد الخير لإجراء عملية قسطرة قلب بمؤسسة صناع الخير

كتبت_وفاء حسين
تبرعت عبير عزت، مدير عام قطاع الالتزام بالمصرف المتحد، بلوحة فنية من أعمالها في مجال المشغولات اليدوية “هاند ميد” للبيع بمزاد الخير لصالح علاج إحدى حالات القلب بمؤسسة صناع الخير.
وأجرت صفحة بانكرز لاونج المتخصصة في مجال البنوك مزادا علنيا لمدة ثلاثة أيام الأسبوع الماضي بعنوان “مزاد الخير”. وانتهى المزاد ببيع اللوحة بمبلغ 10 آلاف جنيه مصري.  
هذا، وقد رفض المشتري الإفصاح عن اسمه، مؤكدا أنه عمل خيري.
وأوضحت عبير عزت، صاحبة اللوحة الفنية، إنها سعيدة جدا بهذا العمل الخيري والنتيجة التي انتهى إليها مزاد الخير، مضيفة أن المبلغ سيسهم في إجراء جراحة قسطرة قلب لإحدى الحالات الحرجة بموسسة صناع الخير، ويكتب لها شهادة ميلاد جديدة تعود بها للحياة هي أسرتها بإذن الله تعالى.
وأضافت عبير أنها تهوى صناعة المشغولات اليدوية “الكانافاة” منذ الصغر، معتبرة أنها نوع من أنواع الفن الراقي الذي بدأ يندثر هذه الأيام بدخول الآلات الحديثة، مشيرة إلى أن صناعة اللوحة استغرقت أكثر من 3 أشهر من العمل المتواصل، وعندما انتهت من صناعته, قررت أن تبيعها وتهدي ثمنها لصالح الأعمال الخيرية. 
كما أعربت عن امتنانها لتعاون صفحة بانكرز لاونج وتفاعل متصفحي الصفحة مع مزاد الخير، كذلك مؤسسة صناع الخير، وتواصلهم لمد جسور العمل الخيري لصالح غير القادرين، وأيضا للمشتري صاحب الفضل في خروج هذا العمل الخيري. 
وقد أوضح مصطفى زمزم، رئيس مؤسسة صناع الخير، أن هذه المبادرة تعتبر إحدى الأفكار الجيدة جدا التي استهوت عددا كبيرا من رواد صفحة بانكرز لاونج. 
وأضاف أن اللوحة مصنوعة بحرفية عالية؛ مما كان له أثر كبير في بيعها بمبلغ أسهم في إجراء عملية قسطرة قلب لإحدى الحالات الحرجة التي تقوم المؤسسة برعايتها. 
وأشار د. عماد قطارة، رئيس مؤسسة بانكرز لاونج، إل أن فكرة الترويج لمزاد الخير لبيع المشغولات اليديوية منتشر منذ سنوات عالميا، خاصة مع توسعات استخدامات المنصات الإلكترونية التي سهلت التواصل بين العارضين وهواة اقتناء هذه النوعية من المشغولات والأعمال الفنية. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق