منوعات

منفذ قبة مسجد الفتاح العليم: أصدقائي المهندسين المسيحين هم من ساعدوني في التنفيذ

كتب/ حامد محمود

عبر المهندس عمرو يوسف، رئيس شركة المقاولات بالعاصمة الإدراية الجديدة المشرفة على تنفيذ جامع “الفتاح العليم” و كاتدرائية “ميلاد المسيح”، عن سعادته العارمة بافتتاح المشروع أمس، وقال فى مداخلة هاتفية لبرنامج “صباح الورد” على شاشة قناة Ten “أشكر السيد الرئيس والجيش على إسناد مشروع بهذا الحجم لي، ” وأضاف “في بداية تنفيذ الكاتدرائية سألوني انت مسلم قولت انا معنديش فرق فى المصنع”.

وتابع أصدقائي من المهندسيين المسيحين هم من شجعوني على تنفيذ قبة الفتاح العليم، مؤكدًا أن تنفيذ الصلبان والأعمال التشكيلية للجامع كان فى نفس التوقيت.

أوضاف “زمايلنا المسيحين كانوا هم اللي بيشيلوا شغلنا فى أعيادنا” وأكد يوسف، أن الفارق بين قبتي المسجد والكنيسة هوالتفاصيل الداخلية المتمثلة فى النقوش الإسلامية والنقوش الخاصة بميلاد السيد المسيح، مشيرًا إلى أن قبة مسجد “الفتاح العليم” قطرها 33 متر وارتفاعها 45 متر، أما قبة الكاتدرائية قطرها 40 متر وارتفاعها 42 متر “قبة الكاتدرائية”، وأضاف ” مسجد الفتاح العليم بُني على الطراز المصري وكاتدرائية ميلاد المسيح بُنيت على الطراز الأرثوذوكسي الموجود فى مصر فقط وهو ما يميز الطراز القبطي المصري”.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق