من منطلق واجبهم الوطني: ” الرابطة المغربية المصرية ” تزور الأيتام وذوي الإحتياجات الخاصة


من منطلق واجبهم الوطني تجاه الوطن، والمواطنين بشكل عام، وخصوصا الأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة بشكل خاص، قامت مؤسسة أبناء المغرب للرابطه المغربية المصرية، بحضور كلا من الدكتورة سميرة، والدكتورة لمياء عبدالله،  والفنانه التشكيليه نجوى الخديجي،  بزيارة  ” دار خير زمان للأيتام وذوي الإحتياجات الخاصة” .

وقالت الدكتورة لمياء عبدالله، أن ما نفعله من زيارات لدور الأيتام وذوي الإحتياجات الخاصة هو حق مكتسب لهؤلاء الأطفال وواجب علينا جميعا تجاههم، مؤكدة أن الرابطة تسعي بكل طاقتها للوقف بجوارهم لرسم البهجة والسعادة الغامرة علي وجوههم، بالإضافة إلي أننا نقوم بزيارتهم عدت مرات كل عام .

وأضافت لمياء، أن الرابطة مهتمة جدا بزيارة الأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة الموجودين في الدور المختلفة بشكل دائم، موضحة أنه يتم تقديم كافة أنواع الدعم اللوجستي والمعنوي لهؤلاء الأطفال حتي يتثني لهم التعايش في الحياة بشكل يليق بهم.

وأشارت لمياء، إلي أن الإنسانية تقتضي أن نمد يد العون والمساعدة لهذه الفئة الموجودة بيننا من الأطفال، منوهه إلي أن جميع الأديان السماوية تحث علي إكرام اليتيم، ومساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة في كل أنحاء العالم، وهذا أبسط حقوقهم.

من جانبها أوضحت الدكتورة سميرة العشيري، أنها سعيدة جدا بهذه الزيارة، مشيرة إلي أنها حريصة كل الحرص علي تكرارها مرات متعددة في عددا من دور الأيتام الأخري، منوهه أنها كانت تشعر بالفخر الشديد أثناء تواجدها بين الأطفال الأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق