25 يونيو 2018
edara
آخر الأخبار : بالصور .. مريض نفسى يذبح والدة ووالدتة فى كفر الدوار  «»   مشروع علمى مشترك بين كلية الدراسات العليا بجامعة بنى سويف ومركز البحوث الزراعية بجنوب افريقيا  «»   أغلاق منشأة تعليمية بدون ترخيص ببنى سويف  «»   أصابة طالبة بأزمة قلبية داخل إحدى اللجان ببنى سويف  «»   رئيس جامعة بنى سويف يستقبل وفداً من بنك الأسكندرية لبحث سبل التعاون  «»   محافظ بنى سويف يتفقد أول منفذ لبيع زيوت سيارات الأجرة بأسعار مخفضة  «»   غياب طالبة عن امتحان مادة الأحياء بالثانوية العامة بالبحيرة يكشف انتحارها بحبوب الغلال بسبب صعوبة مادة الفيزياء  «»   تعرف على شروط القبول بالمعهد الفنى للتمريض بالتامين الصحى ببنى سويف  «»   محافظ بني سويف يهيب المواطنين الرجوع للإدارة الهندسية عند شراء العقارات  «»   محافظ بني سويف يتابع امتحانات الثانوية العامة “مكفوفين ” في علم النفس والاجتماع  «»  
بوابة الحدث » أخبار , فنون مايو 14, 2018 | الساعة 8:42 م

التمرد والأكشن والأقلام الشابة رهان النجوم في رمضان 2018

يراهن عدد من الفنانين على خوضهم دراما الموسم الرمضاني، بتجارب مختلفة عن السابق، حيث يعتبر العام الحالي تحديًا لعدد كبير منهم في إطار حرص كل منهم على تقديم أعمال مميزة تبتعد عن الإطار النمطي ما يعني وجود حالة من التمرد العام الذي سينتج عنه إفراز لكثير من المتغيرات هذا العام.
عادل إمام
يراهن الفنان المخضرم على العودة لجمهوره من خلال قناة مصرية وهي سي بي سي، بعد أن ظل سنوات يعرض مسلسله عبر قناة “إم بي سي” كما يراهن الزعيم على مجموعة الأقلام الشابة التي يعمل معها هذا العام بعد تخليه عن كاتبه الدائم يوسف معاطي، حيث يتعاون الفنان مع محمد محرز وأمين جمال ومحمود حمدان، مما يضعه في نقلة فنية جديدة في مشواره الفني الدرامي كل هذا بجانب الاستعانة بعدد كبير من الضيوف على رأسهم الفنان سمير غانم.
يحيى الفخراني
يعود الفنان لجمهوره بنمط الدراما الكوميدية، متخليا عن كاتبه الشهير عبد الرحيم كمال الذي لأزمة طوال سنوات عمله بالدراما التليفزيونية في السنوات الأخيرة وقدما معًا مجموعة من الأعمال التي تدور في تركيبات نفسية وروحانية خاصة ممزوجة بالإسقاط على الوداع المعاصر.
ويتعاون الفنان هذا العام مع السيناريست محمد رجاء والمخرجة هالة خليل في أول، تجاربها التليفزيونية مما يجعل هناك تحديًا أكبر في تجربة الفنان الجديدة التي لربما ترسم مسارًا آخر لعمله بالدراما التليفزيونية في السنوات المقبلة.
نيللي كريم
بدأت الفنانة منذ العام الماضي من الخروج من تركيبة الأدوار شديدة الدراما والتعقيد واقتربت بشكل أكبر من قطاع جماهيري كبير من خلال مسلسلها “لأعلى سعر” أما هذا العام فتتحدى الفنانة ذاتها مجددًا من خلال تجسيدها لشخصيتين في عمل واحد الأولى في حقبة زمنية حالية وأخرى تعود لستينيات القرن الماضي يجمعهما رابط مشترك يتمثل في لغز اختفاء الزوج.
التركيبة التي تقدمها نيللي هذا العام تحمل كثيرا من الصعوبات والتحديات التي تضعها تحت المنظار والتقييم من قبل النقاد والجماهير، فمسألة تجسيد شخصيتين مختلفتين في عمل واحد لكل منهما إيقاع في المرحلة الزمنية وطريقة الحديث والتعامل أمر ليس سهلًا بالمرة، وصحيح أنها قدمت من قبل العديد من المراحل الزمنية ضمن أحداث مسلسلها “ذات” لكنها كانت جميعًا ترتبط بشخصية واحدة.
ويزداد التحدي بالتركيبة التي تخوضها الفنانة للمرة الأولى دراميًا حيث التشويق والإثارة ما لم تقدمه أيضًا من قبل مما يجعل هناك إلزاما في تقديم طريقة أداء مختلفة وجديدة عن ما سبق وقدمته.
محمد رمضان
يجسد محمد رمضان هذا العام شخصية ضابط شرطة في مسلسله “نسر الصعيد”، ويخوض تجربته بتوقيع ياسر سامي في أولى تجاربه الإخراجية بمجال الدراما التليفزيونية، بالإضافة إلى اقتراب في هذا الدور من شريحة اجتماعية جديدة تضعه في تحد أكبر، فالشخصية التي يقدمها الفنان لا تشبه طبق الفقر أو البلطجة التي قدمها سابقًا تحديدًا في أعماله التلفزيونية مثل ابن حلال أو الأسطورة واللذان قدم فيهما تحولات للشخصية من مسار الخير إلى الشر.
كذلك ربما يعيد رمضان في هذا الدور الأذهان إلى الراحل أحمد زكي الذي كان يحرص على تقديم هذه النوعية من الأعمال وأما أن يتم تشبيهه به أو أن يضع رصيدًا جديدًا له في مثل هذه النوعية من الأدوار خصوصًا وأن شخصية الشرطة قدمها الكثير من النجوم سابقًا بالإضافة لتجسيد نمط ضابط الشرطة في دراما رمضان الخالي بأكثر من عمل.
مسلسلات المجموعات
تعتبر هذه النوعية من الأعمال هي رهان جديد لصناعها مثل “أمر واقع” و”الرحلة” فرغم وجود بطلين رئيسيين بها وهما كريم فهمي وباسل خياط، إلا أن العملين مراهن عليهم بوجود عدد آخر من الفنانين المشاركين بهما خصوصًا، وأن المسلسلين يسيران بمنهجية تختلف عن الأعمال الأخرى الموجودة على الساحة في “أمر واقع” يدور في إطار تشويقي بوليسي أما “الرحلة” فترصد الصراع النفسي بين أبطاله وهو ما يضع مخرجه حسام علي تحت المنظار في ثاني تجاربهم التي تدور في هذا الإطار حيث إنه قدم في العام الماضي مثل هذه التركيبة كما في مسلسل “30 يوم”.
كذلك للمرة الأولى يخوض كريم فهمي وباسل خياط تجربة البطولة التليفزيونية المطلقة التي تضع أسماءهم في المقدمة بخلاف وجود أسماء الفنانين الأخرى.
أما الرهانات الأخرى فتجمع بين عدد كبير من النجوم خصوصًا، أن المنافسة تزداد هذا العام بوجود عدد من النجوم الشباب مثل هاني سلامة، وعمرو يوسف، وياسر جلال، وأمير كرارة وأحمد عز والذين يغلب على أحداثهم طابع الإثارة والأكشن ما يسير بالتوازي أيضًا مع الدراما النسائية الذي يتعرض بعضًا منها لما يقترب من هذا الإطار التشويقي ومنها مسلسل “ممنوع الاقتراب أو التصوير” لزينة، و”ضد مجهول” لغادة عبد الرازق، و”رسايل” لمي عز الدين.

التعليق بواسطة حسابك على فيس بوك !!

الموقع غير مسؤل عن التعليقات المنشورة

[vivafbcomment]
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com