20 أغسطس 2018
edara
آخر الأخبار : تربية المنوفية تعقد مؤتمرها السنوي الدولي 11 سبتمبر القادم  «»   أميرة هاني: أنتظر هذا العيد بفارغ الصبر وأعشق ارتداء الـ”إسدال”  «»   محافظ الأقصر: غرفة الأزمات جاهزة لتلقى بلاغات “النمل الأبيض”  «»   الزراعة تحارب النمل الأبيض فى الأقصر وأسوان  «»   أبو جريشة يطرح كليب “حاسس بدلع” على الفضائيات  «»   “عنيك في عنينا” تجري الكشف على 9 آلاف مواطن بالبحيرة  «»   بالصور ..محافظ البحيرة تتفقد منافذ بيع اللحوم بأسعار اقتصادية بمدينة دمنهور  «»   بالصور ٨٠ جنيها كيلو اللحم البلدى بمعرض جامعة دمنهور  «»   الرقابة الإدارية تلقي القبض على صيدلي بحوزته كمية من الأدوية الغير مصرح بها  «»   “أبو العلا” يهنىء المصريين بعيد الأضحى المبارك  «»  
بوابة الحدث » كتاب واراء يوليو 28, 2018 | الساعة 10:07 م

ملامح من ورق

كتبت : لمياء صابر

 

أحيانا لا نكتب ليقرأ أحدهم ، بل لنقرأ نحن ماكتبناه بعد حين ، ولمعرفة ما كنا عليه وما وصلنا إليه .

 

فالكتابة تريح بالنا من التفكير فى كثير من الهموم و المشاكل التى تواجهنا ، وراحة نفسية فحين نكتب نشعر بكأن جبل قد سقط من فوق صدورنا .

 

فالبعض منا لا يستطيع البوح لأحد الأشخاص بما يشعر به وبما يوجد بداخله من أفكار تراوده ، لأنه لا يقوى على نطقها فاللسان يشعر بثقل حينما ينطق بما يحزنه أو ما لا يقوى على تحمله .

 

حين يحدث ذلك لا يوجد سبيل لدينا إلا الكتابة ، نلجأ إليها لأن القلم هو فقط الذى يقوى على نطق أصعب وأثقل الكلمات …

 

تتعد أشكالها فمنا من يهوى كتابة الروايات ، القصص ، الشعر ، الخواطر وأيضا المقالات والتحقيقات الصحفية ، وكل ذلك ما هو إلا تعبيرا لما يدور بداخلنا واقعنا الذى نعيشه ولأحلامنا الخيالية التى نتمنى لو تحقق يوما .

 

فالكتابة تنم عن ملامح شخصيتك وفكرك وشعورك فبجرة القلم تظهر مرسومة على الورق …

 

فنحن أكثر كتابة عندما نكون مجروحين وفى حالة من الضعف ، لأنها تمنحنا القوة لمواجهة هذا الضعف ، فهى نزيف للعقل ، حيث أثناء الكتابة تتساقط جميع أفكارنا وألآمنا على الورقة التي ندون عليها …

 

وإذا كانت القراءة غذاء العقل والروح ، فالكتابة هى الكالسيوم الذى يبنينا ويقوينا .

 

وإليكم بعض أقوال الحكماء والأدباء عن الكتابة :

 

القراءة تصنع إنسانا كاملا والمشورة تصنع إنسانا مستعدا والكتابة تصنع إنسانا دقيقا ” فرانسيس بيكون ”

 

لا تقود الكتابة إلا إلى مزيد من الكتابة ” كولين ”

 

لا يستطيع الكتاب أن يكتبوا بالسرعة التى تشغل فيها الحكومات الحروب فالكتابة تحتاج إلى بعض التفكير ” بروتولت بريشت ”

 

أحب الكتابة عندما أكون حقودا هذه تشبه العطية الجيدة ” ديفيد هربرت لورانس ”

 

وهذا يدل على أهمية الكتابة فى حياتنا …

 

فكما أن الكتاب هو نعم الأنيس فى دار الوحدة ونعم المعرفة فى  دار الغربة ، فأيضا الكتابة هى نعم الراحة النفسية فى دار الوحدة ونعم القوة فى دار الغربة …

 

فإن فارق القلم يدك فأعلم حينها أنك فارقت الحياة .

التعليق بواسطة حسابك على فيس بوك !!

الموقع غير مسؤل عن التعليقات المنشورة

[vivafbcomment]
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com